Accessibility links

logo-print

دجبيباروف أفضل لاعب في آسيا وخليل الأفضل في فرق الشباب


شهد الحفل السنوي لتوزيع جوائز الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الثلاثاء في مدينة شنغهاي الصينية منح الأوزبكي سيرفر دجيباروف صانع ألعاب نادي كوروفتشي جائزة أفضل لاعب في آسيا لعام 2008، واختير الشاب الإماراتي احمد خليل أفضل لاعب في فرق الناشئين.

وسيطرت اليابان على الجوائز بشكل كبير حيث فازت بخمس جوائز من أصل 13 جائزة تم توزيعها، حيث توّج نادي غامبا أوساكا بطل دوري أبطال آسيا 2008 بجائزة أفضل نادٍ للعام، كما فاز مدربه أكيرا نيشينو بجائزة أفضل مدرب.

وتوّج منتخب اليابان بجائزة أفضل منتخب وطني، في حين كانت جائزة أفضل اتحاد وطني من نصيب الاتحاد الياباني لكرة القدم.

وحصلت اليابان على جائزة الماسة الآسيوية التي تمنح لواحدة من الشخصيات التي ساهمت في خدمة الكرة الآسيوية، وذهبت هذا العام إلى كين ناغانوما الذي توفي في شهر يونيو/حزيران الماضي، واستلمتها زوجته وابنته ري.

ونال جائزة أفضل لاعب شاب في آسيا لعام 2008 الإماراتي أحمد خليل الذي قاد منتخب بلاده للفوز بلقب بطولة آسيا لفرق الناشئين تحت 19 سنة، حيث توّج بلقب الهداف وحصل على جائزة أفضل لاعب في البطولة.

وعلى صعيد كرة الصالات، فرضت إيران سيطرتها من جديد عبر فوز المنتخب الإيراني بطل آسيا بجائزة أفضل فريق لكرة الصالات، كما حصل لاعب الفريق وحيد شمسائي أفضل لاعب في بطولة آسيا على جائزة أفضل لاعب لكرة الصالات لهذا العام.

وحصل الاتحاد الإيراني لكرة القدم على جائزة أفضل اتحاد وطني، وذلك نتيجة الجهود الكبيرة التي بذلها من أجل الارتقاء بمستوى العمل الإداري على كافة المستويات.

وحصل الأوزبكي رافشان ايرماتوف على جائزة أفضل حكم، بينما تم اختيار السوري تمام حمدون كأفضل حكم مساعد.

وفاز الماليزي قمر الدين ساخاري بجائزة أفضل مراقب مباريات آسيوي، وهي جائزة تمنح للمرة الأولى.

XS
SM
MD
LG