Accessibility links

تيار الإصلاح الوطني يتمسك بموقفه الرافض لإبرام الاتفاقية الأمنية


شدد زعيم تيار الإصلاح الوطني إبراهيم الجعفري على احترام رغبة الشعب العراقي في رفض إبرام اتفاقية ثنائية مع الإدارة الأميركية، مشيرا إلى التزام تياره بالحفاظ على مصالح العراقيين.

وقال: " فهمنا للشعب العراقي أعلناه منذ الخطوة الأولى، لم يكن رأينا بالرفض القاطع انعكاسا لموقف مشخصن أو حزبي، استند رأينا إلى الرؤية للمصلحة الوطنية، شعبنا لا يريد الارتهان باية اتفاقية ثنائية".

وأعرب القيادي في تيار الاصلاح الوطني، النائب عن الائتلاف فالح الفياض عن اعتقاده ببروز مخاوف في المرحلة المقبلة بعد ابرام الاتفاقية، على حد تعبيره:

"هناك مخاوف لدى عدد من الكتل، تعبر عنها في مفاصل حساسة، ورأينا الشخصي أن اثارة المخاوف تؤيد موقفنا بأن الاتفاقية تتجاوز الترتيبات الأمنية لخروج القوات، وإنما تمثل بعدا سياسيا للمرحلة القادمة".

وتيار الاصلاح الوطني بزعامة رئيس الوزراء السابق ابراهيم الجعفري، والكتلة الصدرية النيابية من ابرز القوى العراقية الرافضة لابرام الاتفاقية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG