Accessibility links

logo-print

طهران ترحب بإجراء مفاوضات علنية مع أوباما حول برنامجها النووي


رحبت إيران بفكرة إجراء مفاوضات مع الرئيس الأميركي المنتخب باراك اوباما، مطالبة أوباما النأي بنفسه عن السياسات الحالية لواشنطن إذا أراد فعلا تحسين العلاقات بين البلدين.

وقال نائب الرئيس الإيراني اسفنديار رحيم مشايي لوكالة الأنباء اليابانية إن اجتماعات كهذه يجب أن تكون علنية وان يطلع الجمهور عليها وان تغطيها وسائل الإعلام.

وأضاف أن الدبلوماسية المباشرة هي أفضل سبيل لتحقيق السلام، وقال إن أمام اوباما طريقان لا ثالث لهما الأولى تقوده إلى السلام من خلال التغيير الذي خاض تحت لوائه حملته الانتخابية، والطريق الثانية هي الاستمرار على خطى الإدارة الحالية، وهي الطريق التي يترتب عليها نتائج وخيمة وخطرة جدا.

تأتي هذه التصريحات بعد أيام قليلة من إعلان إيران عن تشغيلها 5 آلاف جهاز طرد مركزي في منشآتها النووية، وهو عدد قد ارتفع في الآونة الأخيرة ما يزيد من قلق المجتمع الدولي الذي يطالب إيران بوقف برنامجها النووي.

وترفض إيران الاستجابة لطلبات المجتمع الدولي وقرارات الامم المتحد، على الرغم من خضوعها لعقوبات دولية بسبب نشاطها النووي الذي تصر طهران بأنه لغايات سلمية لا عسكرية.

XS
SM
MD
LG