Accessibility links

logo-print

الأوبك تعقد اجتماعا تشاوريا بالقاهرة السبت وسط تضارب مواقف أعضائها حول خفض الانتاج


يعقد وزراء النفط في الدول الأعضاء في منظمة الأوبك اجتماعا في القاهرة السبت لبحث وضع الأسواق في ظل تدهور أسعار النفط بنسبة تقرب من 70 بالمئة منذ منتصف يوليو/ تموز الماضي.

وصرح رئيس المنظمة ووزير النفط الجزائري شكيب خليل بأن اجتماع القاهرة سيكون غير رسمي وأن المنظمة لن تتمكن فيه من تقييم آثار قرارها تخفيض الإنتاج بواقع مليون ونصف مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من الشهر الجاري.

وكان وزيرا النفط الإيراني والقطري قد أعلنا عشية الاجتماع أن منظمة الأوبك لن تقرر تخفيضا آخر في إنتاجها قبل اجتماع وهران المقرر عقده في 17 من الشهر المقبل.

غير أن وزير النفط الفنزويلي أعرب عن رغبة بلاده في تخفيض إنتاج المنظمة بواقع مليون برميل يوميا قبل نهاية العام الحالي.

من جهته، أعلن وزير النفط الليبي شكري غانم لوكالة فرانس برس الجمعة أن اجتماع القاهرة " للتشاور، غير أن ذلك لا يعني عدم اتخاذ قرار بخفض الإنتاج. "

وقال في مقابلة مع فرانس برس "علينا دراسة أرقام العرض والطلب، وبما إننا سنجتمع في وهران بالجزائر في 17 ديسمبر/ كانون الأول القادم ، يرى بعض أعضاء أوبك أن من الأفضل الانتظار حتى تتضح الأمور".

وأوضح الوزير الليبي انه نظرا لانخفاض أسعار النفط إلى الثلث بعد أن بلغت مستوى قياسيا في يوليو /تموز الماضي حيث وصل سعر البرميل إلى 147,50 دولارا فأنه يجب اتخاذ قرار عاجلا أم أجلا لخفض الإنتاج لأنه إذا استمرت الأسعار في الانخفاض فان ذلك يعني أن السوق ليست مستقرة، حسب قول الوزير الليبي.
XS
SM
MD
LG