Accessibility links

logo-print

إثيوبيا تتهم اريتريا بمساعدة القراصنة الصوماليين وتدعو المجتمع الدولي للتصدي لهم


اتهم رئيس الوزراء الإثيوبي ميليس زيناوي ، في تصريحات أوردتها السبت وكالة الإنباء الإثيوبية الرسمية، اريتريا بمساعدة القراصنة الصوماليين وأوضح انه يتعين على المجتمع الدولي ان "يفعل المزيد" ضد القرصنة.

وقال زيناوي لدى عودته من زيارة رسمية إلى اليمن أن "اريتريا بمساعدتها المباشرة للمتطرفين في الصومال تعتبر مسؤولة عن القرصنة التي تجتاح المنطقة".

وتتسم العلاقات بين إثيوبيا واريتريا المتجاورتين في القرن الافريقي بتوتر شديد منذ الحرب التي دارت بينهما بين عامي 1998 و.2000

وتتهم اديس ابابا أسمرة بدعم المتمردين الإسلاميين الصوماليين الذي يقومون بشن هجمات شبه يومية ضد الحكومة الصومالية التي يساندها الجيش الإثيوبي. ولكن اريتريا نفت دائما تقديمها مثل هذا الدعم.

وقال رئيس الحكومة الإثيوبية إنه لأمر بالغ الأهمية أن يقوم المجتمع الدولي بعمل اكبر ضد القرصنة في خليج عدن.

وأضاف زيناوي أن "إثيوبيا واليمن متفقتان في الرأي إزاء مشكلات القرن الإفريقي".
XS
SM
MD
LG