Accessibility links

سقوط ضحايا في هجمات صاروخية على بغداد والعثور على مقابر جماعية شمال العاصمة


قال مسؤول بالأمم المتحدة والشرطة العراقية إن هجمات صاروخية و بقذائف المورتر على المنطقة الخضراء شديدة التحصين والتي يوجد بها مقر الحكومة والجيش أسفرت عن مقتل ثلاثة من العاملين في مجال خدمات التوريدات الغذائية السبت بالقرب من مقر المنظمة الدولية. وقد أصيب في هذه الهجمات 15 شخصا.

وتضم المنطقة الخضراء كثيرا من الوزارات العراقية ومقر الجيش الأميركي والبعثات الدبلوماسية وتتعرض لهجمات تفجيرية متكررة رغم أن الهجمات الصاروخية وبقذائف المورتر كانت نادرة خلال الأشهر الأخيرة.

العثور على مقابر جماعية

وقد عثرت السلطات العراقية على عدة مقابر تحوي جثث 33 شخصا يرجح أن القاعدة أعدمتهم في مطلع العام في منطقة تقع شمال بغداد، على ما أعلن مسؤولون عراقيون السبت.

وانتشلت الشرطة وسكان في المنطقة الجثث التي عصبت أعين بعضها وكبلت أياديها. وعثر على المقابر قرب قرية في محافظة ديالى، وهي إحدى أكثر المناطق خطورة شمال بغداد.

وأعلن مدير المشرحة في اكبر مستشفيات بعقوبة احمد فؤاد انه استلم الجثث لكنه لم يحدد بعد تاريخ الوفاة.

وأفاد مصور وكالة الأنباء الفرنسية إن إحدى الجثث بدت لامرأة، وأخرى لطفل.

وأعلن قائد الشرطة المحلية أن عمر الجثث يناهز العام على ما يبدو، ما يعني أن الضحايا قتلوا بعدما سيطرت القاعدة على هذه المنطقة في أواخر 2007 .
XS
SM
MD
LG