Accessibility links

logo-print

أوباما ما زال يعتقد بصلاحية الـ 16 شهرا كإطار زمني للانسحاب من العراق


أكد الرئيس المنتخب بارك أوباما أن التوقيع على الاتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن سيمهد الطريق أمام سحب القوات الأميركية من العراق.

وقال أوباما في مؤتمر صحفي عقده في مدينة شيكاغو صباح الاثنين إنه ما زال يعتقد أن فترة الـ 16 شهرا هي الإطار الزمني الصحيح لسحب القوات العسكرية من العراق.

وتعهد أوباما بإنهاء العمليات العسكرية في العراق قائلا: "كما قلت في حملتي الانتخابية سأكلف وزير الدفاع روبرت غيتس بمهمة جديدة حال تسلمي لمهامي كرئيس، وهي إنهاء الحرب في العراق بشكل مسؤول في فترة انتقالية يتم خلالها تسليم المهام الأمنية للقوات العراقية".

وأضاف أوباما أن الأولوية القصوى يجب أن تمنح لضمان أمن القوات الأميركية خلال الفترة المقبلة، مرحبا بتسلم السلطات العراقية مزيدا من المسؤليات الأمنية، ومشددا على ضرورة أن لا يقود الانسحاب الأميركي إلى اشتداد عضد الجماعات الإرهابية.

XS
SM
MD
LG