Accessibility links

خلف: برنامج إعداد القوات الأمنية سيكتمل عام 2011


كشف اللواء ركن عبد الكريم خلف المتحدث باسم وزارة الداخلية أن الاستراتيجية التي وضعتها الوزارة حتى عام 2011 لتطوير كفاءة قواتها تسير بنجاح لتسلم المهام الأمنية من القوات متعددة الجنسيات في بغداد وباقي المحافظات.

وقال خلف في حديث لـ "راديو سوا": "لدينا مشاريع ستكتمل عام 2011، وأيضا البرنامج التدريبي لمنتسبي الوزارة سيكتمل في هذا التاريخ، ولكافة القيادات الأخرى كذلك، والتي هي الآن قادرة على تولي المهام الموكلة إليها وهي الآن لا تواجه تحديات تذكر تجاه العمليات المسلحة ابتداء من الحدود وحتى المدن الصغيرة".

وأشار خلف إلى أن الوزارة ستتعامل بحزم شديد مع الجهات التي تحمل السلاح وتستخدم لغة القتل على حد قوله: "أية جهة تستخدم السلاح سيكون الرد عليها غير ما يتوقعون. هذه الجهات الإجرامية والعصابات الخارجة عن القانون نراها قريبة من رائحة الدم والموت ودائما ما تتحاور بلهجة السلاح والقتل".

وكان وزيرا الداخلية والدفاع جواد البولاني ومحمد عبد القادر العبيدي قد أكدا خلال مؤتمر صحفي على أهمية توقيع العراق للاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة لغرض استمرار برامج تدريب وتأهيل القوات الأمنية العراقية بما يمكنها من استلام الملفات الأمنية، فيما أكد رئيس أركان الجيش الفريق أول بابكر زيباري أن الفترة حتى نهاية عام 2011 كافية لاستكمال بناء القوات العراقية.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG