Accessibility links

15 منظمة حقوق إنسان تتهم الخرطوم بمواصلة شن هجمات على مناطق مأهولة في دارفور


قالت 15 منظمة لحقوق الإنسان في تقرير أصدرته الثلاثاء ان الهجمات المستمرة من جانب الحكومة السودانية ضد المدنيين في دارفور تبين مدى عدم صحة وعود الخرطوم بشأن السلام في الإقليم.

وقالت منظمة مراقبة حقوق الإنسان هيومان رايتس ووتش وائتلاف أنقذوا دارفور و 13 منظمة أخرى لحقوق الإنسان في تقرير مشترك غير معتاد إنه بعيدا عن محاولة تحسين الموقف مثلما تزعم حكومة السودان فإنها تواصل القيام بهجمات عسكرية واسعة النطاق ضد مناطق مأهولة بالسكان ومضايقة موظفي الإغاثة والسماح بمنح حصانة لأسوأ جرائم حرب ارتكبت في دارفور.

وكان رئيس الادعاء بالمحكمة الجنائية الدولية في لاهاي قد طلب في يوليو/تموز من قضاة المحكمة إصدار مذكرة اعتقال ضد الرئيس السوداني عمر حسن البشير للاشتباه في انه دبر حملة إبادة جماعية في دارفور وهو اتهام ترفضه الخرطوم.

ومنذ ذلك الحين تقول المنظمات إن مسؤولين سودانيين يحشدون الدول الأعضاء في مجلس الأمن الخمس عشرة لاستخدام سلطاتها لتعليق تحقيق المحكمة الجنائية الدولية بشأن البشير قائلين إن توجيه الاتهام إلى الرئيس السوداني سيدمر عملية السلام الهشة في دارفور.

ووفقا لتقرير منظمات حقوق الإنسان الذي يقع في 22 صفحة تعمل الخرطوم بجدية شديدة لإقناع المجتمع الدولي بأنها تريد السلام في دارفور في محاولة للضغط على مجلس الأمن لتعليق القضية ضد البشير.

XS
SM
MD
LG