Accessibility links

logo-print

تيار الإصلاح بزعامة الجعفري يتهم السلطات في كربلاء بالاعتداء على أعضائه


اتهم مدير مكتب تيار الإصلاح الوطني في كربلاء أحمد جمال السلطات المحلية بمحاولة عرقلة نشاطاتهم قبيل الانتخابات المحلية القادمة، مؤكدا أن عددا من العناصر التابعة للمكتب قد تعرضوا للاحتجاز أثناء قيامهم بتوزيع منشورات دعائية للتعريف بالتيار استعدادا لانتخابات مجلس المحافظة.

وأضاف جمال في حديث لـ "راديو سوا" أن العديد من كوادر التيار تعرضوا لاعتداءات وصفها بالهمجية من قبل بعض عناصر الأمن كالضرب والإهانة ومصادرة ما لديهم، على حد قوله.

وعن مدى التزام تيار الإصلاح بالموعد الذي قررته مفوضية الانتخابات لبدء الحملة الانتخابية، نفى جمال خرق أي قانون، ملقيا باللائمة على مفوضية الانتخابات في كربلاء بالقول إن لديها لبسا في الأمر.

وردا على الاتهام الموجه لتيار الإصلاح في كربلاء بخرق مواعيد المفوضية بإقدامه على توزيع ملصقات دعائية قبل الموعد المحدد لها، أصر جمال على أن الحملة الدعائية الخاصة بالكيانات بدأت يوم الاثنين، مضيفا القول: "هذا ليس ناجما عن خرق تيار الإصلاح الوطني للقانون وإنما ناجم عن سوء فهم من قبل الكيانات السياسية".

تجدر الإشارة إلى أن تيار الإصلاح الوطني هو حزب أسسه رئيس الوزراء السابق إبراهيم الجعفري بعد انشقاقه عن حزب الدعوة إثر انتخاب رئيس الوزراء نوري المالكي أمينا عاما للحزب.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG