Accessibility links

logo-print

محاكمة جندي أميركي متهم بقتل أربعة عراقيين


لم تتوصل جلسة استماع عقدتها محكمة عسكرية أميركية اليوم في ألمانيا لقرار في ما إذا كانت هناك أدلة كافية لمقاضاة السارجنت جوزف مايو بتهمة قتل أربعة عراقيين ربيع عام 2007.

وكان الإدعاء العام قد وجّه إلى مايو تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وتضليل العدالة، إثر العثور على جثث أربعة عراقيين معصوبة الأعين وموثوقة الأيدي ومصابة بأعيرة نارية وملقاة في إحدى القنوات المائية في بغداد.

ومن المقرر أن تستأنف المحكمة جلساتها الخميس حول هذه القضية التي يـُتهم بالضلوع فيها سبعة جنود أميركيين قد يواجهون عقوبة السجن مدى الحياة في حال تمت إدانتهم.

وعلى سعيد ذي صلة، تنظر محكمة عسكرية أميركية في ولاية نورث كارولينا في قضية الجندي الأميركي ألبرتو مارتينيز المتهم بقتل ضابطَين أميركيين أثناء خدمته في العراق، وقد تصل العقوبة الى الإعدام في حال تمت إدانة مارتينيز البالغ 41 عاما من العمر.

وتعود تفاصيل القضية إلى سنة 2005 حين انفجر لغم أرضي بالقرب من غرفة إقامة الضابطين داخل قاعدة عسكرية في بغداد.

الا أن محامي مارتينيز ينفون التهم الموجهة إلى موكلهم ويقولون إنه لا يملك المؤهلات التقنية اللازمة التي تمكنه من تصنيع وتفجير لغم أرضي.

XS
SM
MD
LG