Accessibility links

براون يجري محادثات مع أولمرت وفياض منتصف ديسمبر الجاري


أفادت مصادر رئاسة الحكومة البريطانية الأربعاء أن رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون سوف يلتقي يوم 15 ديسمبر/كانون الأول مع نظيريه الإسرائيلي ايهود أولمرت والفلسطيني سلام فياض.

وقال رئيس الوزراء غوردون براون خلال نقاش في مجلس العموم " لقد دعونا القادة الإسرائيليين والفلسطينيين إلى لندن خلال شهر ديسمبر/كانون الأول لبحث كيفية تحقيق تقدم حقيقي في عام 2009 نحو حلول سياسية واقتصادية في المنطقة."

وذكر متحدث لوكالة الصحافة الفرنسية أنه من المقرر أن يتوجه سلام فياض إلى لندن لحضور مؤتمر حول الاستثمارات في الأراضي الفلسطينية يوم 15 ديسمبر/كانون الأول. وأوضح أن براون دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي للحضور إلى لندن في اليوم نفسه.
وأضاف أنه لن يكون هناك اجتماع مشترك.

وكانت مفاوضات السلام في الشرق الأوسط قد استؤنفت في نوفمبر/تشرين الثاني 2007 بعد توقف استمر نحو سبع سنوات في الوقت الذي أعلنت فيه الإدارة الأميركية أنها تأمل في التوصل إلى حل قبل انتهاء فترة رئاسة جورج بوش في يناير/كانون الثاني 2009.

ورغم ذلك فلم يتحقق إلا تقدم طفيف منذ استئناف المفاوضات، ولهذا فان الآمال في السلام تتركز بصورة أساسية على الإدارة الجديدة للرئيس المنتخب باراك أوباما.

ومن ناحية أخرى، فان زعماء المنطقة يعانون من أوضاع غير مستقرة حيث أن رئيس الوزراء الإسرائيلي يتعرض لضغوط من جانب حزبه للاستقالة من منصب تصريف أعمال الحكومة بعد الإعلان عن احتمال توجيه الاتهام إليه في قضية فساد.

أما رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس فقد أعلن في شهر أكتوبر/تشرين الأول أنه سيدعو في بداية عام 2009 إلى إجراء انتخابات عامة مبكرة إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق للمصالحة مع حركة حماس الإسلامية التي قوضت سلطته في غزة.
XS
SM
MD
LG