Accessibility links

الدول النامية تحث على توفير المال لمحاربة التغيرات المناخية


حثت الدول النامية الدول الغنية على توفير المال بسرعة لمساعدتها على التكيف مع ظاهرة الاحتباس الحراري وحماية الغابات المدارية في محادثات ضمت 187 دولة وجرت في بولندا بشأن التوصل إلى اتفاقية مناخية جديدة.

وقال أكبر مسؤول عن مسألة المناخ في الأمم المتحدة إن الاجتماعات التي بدأت من الأول من ديسمبر/ كانون الأول وحتى 12 من الشهر نفسه بدأت بداية جيد وأنها تمثل منتصف الطريق إلى الاتفاق في كوبنهاجن عام 2009 على معاهدة عالمية جديدة تحل محل بروتوكول كيوتو بشأن التغيرات المناخية.

وقال ايفو دي بوير رئيس أمانة التغير المناخي بالأمم المتحدة عن الاجتماع الذي سيختبر مدى استعداد الحكومات للعمل على مسألة التغيرات المناخية وسط التباطؤ الاقتصادي "أنا سعيد بما وصلنا اليه."

وتقول الدول النامية انها تحتاج للمزيد من التمويل لمكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري التي قد تأتي بمزيد من الجفاف والفيضانات والأعاصير القوية وارتفاع مناسيب المياه في البحار.

وقال دي بوير "أعتقد أن من المهم فعلا خاصة داخل إطار الأزمة المالية أن نرى كيف يمكننا صياغة اتفاق كوبنهاجن بشكل يوضح كيفية ضمان الموارد المالية."

وقال العديد من الدول الاستوائية ومنها الكونغو الديموقراطية وسورينام وبابوا غينيا الجديدة إن الدول الغنية اتفقت على أن إبطاء إزالة الغابات سيكون جزءا من اتفاق عام 2009.

وقال كيفين كونراد رئيس وفد بابوا غينيا الجديدة "يجب أن نفهم كيفية ضمان تدفقات مالية يعتمد عليها وكافية ومستمرة."
XS
SM
MD
LG