Accessibility links

تخصيص 10 مليار دولار لإزالة مظاهر الخراب عن وجه بغداد


رغم مظاهر الخراب الشاملة التي لم تترك شارعا في بغداد إلا وتركت بصماتها عليه، وخاصة في الأحياء الفقيرة، فإن أمين العاصمة صابر العيساوي يؤكد أن أمانة العاصمة ستسعى جاهدة لتغيير ذلك كله.

ومثالا على ذلك، يلفت العيساوي الى طموح أمانة العاصمة بتحويل مدينة الصدر الفقيرة والمكتظة بالسكان إلى واحدة من أرقى المناطق في العاصمة في غضون عقد واحد من الزمن.

العيساوي الذي شغل منصب أمين العاصمة منذ عام 2005 يبلغ من العمر 40 عاما، لكنه يبدو وكأنه في أواخر العشرينات عندما يتحدث بحماسة عن حلمه بجعل بغداد قبلة سياحية واقتصادية في المنطقة.

ويؤكد العيساوي أنه تم تخصيص مبلغ 10 مليار دولار لتجميل وجه العاصمة الذي لحقه الدمار بسبب أعمال العنف التي أعقبت سقوط النظام السابق.

ويقول العيساوي إن هذا المبلغ الضخم سينفق على مدى 10 سنوات عبر تنفيذ سلسلة مشاريع مهمة وعلى رأسها إعادة إسكان العوائل الفقيرة في أحياء جديدة.

ويشير العيساوي كذلك إلى السعي لمضاعفة كميات المياه الصالحة للشرب وبناء خطين من قطار الأنفاق "المترو"، بالإضافة إلى تشييد حدائق فسيحة لإضافة لمسة من الجمال على وجه بغداد.
XS
SM
MD
LG