Accessibility links

logo-print

جلسة حوارية للأمم المتحدة بذي قار توضح قوانين الانتخابات


عقد مكتب خدمات المشاريع التابع للأمم المتحدة الخميس وبالتعاون مع مكتب ذي قار الانتخابي جلسة حوارية لقادة الرأي والمرشحين لانتخابات مجلس المحافظة، لإيضاح أهم القوانين المتعلقة بالعملية الانتخابية القادمة.

وفي هذا الصدد تحدثت شذى القيسي عضو ارتباط مكتب خدمات المشاريع لـــ "راديو سوا" قائلةً: "يقوم مكتب خدمات المشاريع التابع للأمم المتحدة بالتعاون مع المفوضية المستقلة للانتخابات في محافظة ذي قار بإجراء جلسات لقادة الرأي، هذه الجلسات ستة على مدى شهرين منذ الأول من كانون الأول ولغاية الـ30 من كانون الثاني لعام 2009 ، الجلسة الأولى اليوم تخص الكيانات السياسية تتضمن التوعية الانتخابية للمرشحين".

وأكد الدكتور عقيل عزيز أستاذ القانون في جامعة ذي قار والخبير في آليات العمل الانتخابي، أكد أن بعض المرشحين لا يتملكون وعيا انتخابيا كافيا، مضيفا بقوله:

"كانت الجلسة أو الندوة الأولى الحوارية تختص حصرا بممثلي الكيانات السياسية، للأسف كان البعض منهم لم يطلع على أنظمة وقواعد الحملة الانتخابية وقوانين الانتخابات، وهذا يـفسر بجانبين إما إنهم اعتمدوا على الأنظمة القديمة أو قواعدهم القديمة أو أن البعض كأنما لم يشعر وبجدية الترشيح يعني تغيب عنه جدية الممارسة الانتخابية كمرشح".

فيما أعربت المرشحة عن كتلة القانون المستقلة افراح حسين عن أملها بعدم تكرار الخروقات التي حصلت في الانتخابات الماضية على حد قولها:

"الانتخابات الماضية التي حدثت كان هناك تلاعب وادخلوها - كما تفضل المُحاضر - في إطار المراجع الدينية والحلال والحرام والتقيد بأمر المراجع، وأنا لا أرى أن التحدث باسم الدين وإدخال السياسة بالدين أمرا ضروريا، فلكلٍ رأيه ويرشح الشخص الذي يقتنع به ويراه قادرا على تحمل المسؤولية، إن شاء الله نحد من هذه الحالة ولا نسمح بتكرارها".

واكد قاسم الشويلي مدير العلاقات والاعلام في مكتب ذي قار الانتخابي أن هناك تطورا واضحا في الوعي الانتخابي بعد الممارسات السابقة، موضحا ذلك بالقول:

"نحن مؤمنون بأن العملية تدريجية، إلى الآن حققنا ثلاث ممارسات انتخابية في العراق قمنا بها في المفوضية وان شاء الله نحن مقبلون على الممارسة الانتخابية الرابعة، نلمس هذا التطور في الوعي الانتخابي وان شاء الله يتكامل الوعي بتكرار العمليات".

يذكر أن مكتب خدمات المشاريع التابع للأمم المتحدة تبنى عقد عدة جلسات توعوية للمواطنين وشيوخ العشائر ومراقبي الدوائر الانتخابية اضافة إلى المرشحين المتنافسين على المقاعد الـ 31 التي صودق على تخصيصها لمجلس محافظة ذي قار.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في ذي قار مهند الديراوي:
XS
SM
MD
LG