Accessibility links

انطلاق أعمال مؤتمر الطاقة والنفط والغاز ببغداد بحضور شركات عالمية


شهدت بغداد الجمعة انطلاق أولى فعاليات مؤتمر الطاقة والنفط والغاز بحضور أكثر من 80 شركة أجنبية فضلا عن شركات القطاعين العام والخاص العراقية والذي يستمر لثلاثة أيام، حيث استعرضت الشركات العالمية اهم قدرات وكفاءات كوادرها لتطوير قطاع النفط والغاز في العراق وبخاصة بعد اقرار قانون الاستثمار.

وأكد احمد الشماع وكيل وزارة النفط لشؤون المصافي وتصنيع الغاز أن هذا المعرض يهدف إلى اعادة الصلة بين الشركات العالمية والعراق بعد فترة انقطاع دامت لسنين طويلة.

من جانبه، أكد وزير الصناعة والمعادن فوزي الحريري أن بيئة العراق باتت مناسبة في الوقت الحاضر للاستثمار الأجنبي على الرغم من التقلبات الأمنية والاقتصادية، مشددا على أهمية وجود الضمانات الكافية في التشريعات القانونية للمستثمر فضلا عن الكفاءات العالية التي تملكها الحكومة لادارة هذه الاستثمارات.

أما المستثمرون الأجانب فقد وجدوا في بنود قانون الاستثمار الأجنبي تسهيلات كبيرة تشجعهم على الدخول إلى السوق العراقية دون مخاوف، حسبما أفاد فيصل بن فهد مسؤول الشرق الأوسط لشركة ميرسك النفطية.

كما تحاول شركات القطاع الخاص العراقية منافسة الشركات العالمية في الحصول على فرص استثمارية، فقد أشار عبد الرزاق الألوسي مدير شركة ربان السفينة احدى الشركات الأهلية لتطوير قطاع الكهرباء في العراق، أشار إلى اهمية تعزيز ثقة المستثمر الأجنبي بالشركات العراقية من خلال الدعم الحكومي.

هذا ويتوقع مراقبون أن يشهد معرض الطاقة والنفط والغاز توقيع عدد من الاتفاقيات الثنائية بين وزارة النفط وعدد من الشركات العالمية لتطوير واقع قطاع النفط في العراق.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG