Accessibility links

الصين تشكل فريقا مع روسيا لإطلاق مسبارين فضائيين إلى كوكب المريخ


تعتزم الصين تشكيل فريق مع روسيا لإطلاق مسبارين فضائيين لالتقاط صور لكوكب المريخ وأحد أقماره الصغيرة في أكتوبر/ تشرين الأول من العام القادم.

ونقلت صحيفة بكين نيوز عن مسؤول صيني بارز في المشروع قوله إن مسبارا صنعته الصين سيحمله صاروخ روسي الصنع، والذي سيحمل أيضا قمرا صناعيا روسيا.

ونقلت الصحيفة عن نائب رئيس التصميمات ببرنامج الرحلة شين شانجيا، إن المسبار الصيني والذي يطلق عليه يينجهو 1 سيحمل كاميرتين لالتقاط صور للمريخ والقمر فوبوس المعروف أيضا باسم المريخ 1.

وقالت الصحيفة إن المسبارين سيبقيان معا لمدة 11 شهرا قبل أن ينفصل كل منهما عن الأخر عند دخول مدار المريخ.

وقال شين إن المهمة المخططة للمسبار الصيني هي البقاء لمدة عام في المدار لالتقاط الصور، لكن المصممين ما زالوا يدرسون طريقة لتمكين المسبار الذي يعمل بالطاقة الشمسية من القيام بوظائفه أثناء سبع فترات إظلام طويلة.

وسيتعين على المسبار أن يمر بسبع فترات تستمر كل منها 8.8 ساعة في الظلام عندما يحجب الكوكب الأحمر الشمس وتهبط فيها درجات الحرارة إلى أقل من 200 درجة مئوية تحت الصفر.

وبينما يمكن للمسبار أن يوقف تشغيل نفسه لتوفير استخدام الطاقة إلا أن القلق انه ربما يتجمد حتى الموت ولا يكون بوسعه إعادة تشغيل نفسه مرة أخرى.
XS
SM
MD
LG