Accessibility links

جبهة التوافق تقدم مقترحا لتشكيل مجلس أعلى للدفاع في العراق


أرجع النائب عن جبهة التوافق عمر عبد الستار سبب رفض الحزب الإسلامي لقانون الخدمة العسكرية إلى احتوائه بنودا تقلل من قيمة الجندية على حد قوله مشيرا إلى أن هذا القانون عد رتبة الفريق في الجيش العراقي السابق جنديا اعتياديا في الجيش الحالي.

وقال: "موضوع قانون الخدمة العسكرية هذا أمر دخل عليه الحزب الإسلامي بقوة اوقف هذا القانون وتظافرت معه كثير من الكتل في البرلمان المسألة هنا هنالك جيش عراقي سابق وجيش عراقي لاحق القانون جعل رتبة فريق في الجيش العراقي السابق بمنزلة جندي في الجيش العراقي الاحق يعني هذا ظلم وتمييز واقصاء وتحمل كل الجيش العراقي السابق وكأن الجيش العراقي السابق هو صدام ثاني تجسد".

وأشار عبد الستار في تصريح خص به "راديو سوا" إلى أن جبهة التوافق قدمت مقترحا لتشكيل مجلس أعلى للدفاع ضمن التعديلات الدستورية يضم هيئة رئاسة الجمهورية ورئيس الوزراء فضلا عن الوزراء المعنيين:

"تم اقتراح تشكيل مجلس دفاع أعلى يكون له صلاحيات في اصدار القرارات الرئيسة في موضوع الجانب الأمني والسياسة الاستراتيجية في البد وهذه من ضمن التعديلات التي نأمل ان يصادق عليها البرلمان لتطرح على الاستفتاء الشعبي".

وكان التحالف الكردستاني رفض هو الآخر قانون الخدمة العسكرية مطالبا بادخال بنود فيه تضمن نقل بعض من صلاحيات رئيس الوزراء الأمنية إلى رئاسة الجمهورية.

مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG