Accessibility links

logo-print

القوات الأميركية الإضافية إلى أفغانستان ستنتشر قرب كابل لحمايتها ولضرب معاقل المتمردين


قالت صحيفة نيويورك تايمز في عددها الصادر اليوم الأحد إن معظم القوات الأميركية الإضافية التي سترسل إلى أفغانستان في أوائل العام المقبل ستنتشر قرب كابل وهو ما يعكس القلق من احتمال تعرض العاصمة الأفغانية للخطر.

وأضافت الصحيفة تقول إن التركيز على كابل يعني أن معظم القوات الإضافية لن تستخدم في تحقيق الهدف الرئيسي وهو التصدي لتسلل المتمردين من قواعدهم الخلفية في باكستان ، وهو ما يريده القادة الأميركيون والرئيس الأفغاني حامد كرزاي.

ومن المتوقع أن ترسل الولايات المتحدة 20 ألف جندي إضافي إلى أفغانستان تلبية لطلب الجنرال ديفيد ماكيرنان قائد القوات الدولية في أفغانستان.

ونقلت الصحيفة عن قادة أميركيين وآخرين في حلف الأطلسي قولهم إن الحاجة إلى حماية العاصمة ، وضرب معاقل المتمردين في إقليمي وردك ولوغار المتاخمين لها ، وتوفير الأمن لبرامج التنمية تحتل الاهتمام الأول.

وكانت ولايتا ورداك ولوغار قد واجهتا تصعيدا في أعمال العنف وفي هجمات المتمردين الذين أصبحوا يسيطرون على بعض المناطق والطرق الرئيسية في الولايتين .
XS
SM
MD
LG