Accessibility links

تنديد عراقي بعزم إيران المطالبة بتعويضات مالية


أثارت مطالبة إيران بتعويضات مالية لخسائرها في حرب الخليج الأولى استياء معظم الأوساط البرلمانية والرسمية.

وفي هذا الشأن قال النائب عن جبهة التوافق عبد الكريم السامرائي: "يجب أن نرفع دعوى ضد إيران لتدخلها السافر في الشأن العراقي، واستغرب كثيرا مطالبتها بالتعويض على الرغم من أن العراق لم يخرج بعد من الفصل السابع لكي تبدأ المطالبات، وبدوري أطالب الحكومة ورئاسة الجمهورية والبرلمان باتخاذ موقف مدافع عن العراق لاستعادة دوره الريادي بين دول العالم".

وأعربت وزيرة البيئة نرمين عثمان عن اعتقادها بأن مطالبة إيران بالتعويض تأتي في إطار الضغط على الحكومة العراقية بعد توقيع الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة، موضحة بالقول:

"هذا ضغط سياسي، ومن وجهة نظري نحن لسنا مسؤولين عن جرائم الرئيس السابق. وأتوقع أن يطالب تجار من دول مختلفة بالتعويض، ممن هم ضد توقيع الاتفاقية".

أما عضو مجلس النواب عن كتلة الائتلاف ناجحة عبد الأمير، فأبدت استغرابها من مطالبة إيران بالتعويض: " كشعب عراقي لم نتوقع مطالبة إيران بالتعويض، وإذا كانت لديها حقوق فليست على حساب الشعب وحكومته في المرحلة الحالية".

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG