Accessibility links

logo-print

أوامر لشرطة البصرة بعدم التدخل في سير الانتخابات المحلية


أفاد قائد شرطة البصرة اللواء الركن عادل دحام بأن هناك أوامر وجهت لجميع مديريات شرطة البصرة تلزم العاملين بعدم المشاركة في الانتخابات أو الترويج لصالحة أية قائمة أو كيان، مضيفا أن مهمة قوات الشرطة تقتصر على تنفيذ الخطة الأمنية التي تقضي بتوفير الحماية للمرشحين وللمراكز الانتخابية.

وأضاف دحام في حديث لـ "راديو سوا" قوله: "نحن كقيادة شرطة البصرة بذلنا كل ما بوسعنا ومازلنا نواصل العمل، كون العمل الأمني مستمرا وبالتالي استعداداتنا متواصلة ونحن جاهزون للتعامل مع كل حدث طارئ، وفي نفس الوقت نحن مستمرون في حماية المرشحين والمراكز الانتخابية ولدينا من القطاعات الأمنية ما يكفي، حيث أن القطاعات الاحتياطية تفوق في عددها القطاعات المنتشرة حالياً في عموم مناطق البصرة".

وأكد اللواء دحام بأن مديرية الشرطة لن تتدخل بعمل المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، وقال: "أوامر صدرت وكانت واضحة بأن الأجهزة الأمنية تعمل ضمن اختصاصها فقط، وكافة المؤسسات الأمنية يجب أن لا تروج للانتخابات أو أي كيان سياسي، وإنما المهام مقتصرة على توفير الأمن وحماية المراكز الانتخابية وتوفير ما يحتاجه مسؤول المركز الانتخابي، أما ما يخص الجانب الإداري للمراكز الانتخابية فأن المسؤولية تلقى على عاتق المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ونحن لن نتدخل في ذلك إطلاقاً".

يشار إلى أن مدينة البصرة تشهد في هذه الأيام تصاعدا في وتيرة الحملات الانتخابية للكيانات السياسية التي بلغ عددها 79 كياناً سياسياً بحسب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" من البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG