Accessibility links

اختبار جديد لاكتشاف سرطان الرئة مبكرا لدى المدخنين


سرطان الرئة

سرطان الرئة

قامت السلطات الصحية البريطانية باختبار فحص جديد لآلاف المدخنين المعرضين للإصابة بسرطان الرئة على أمل فتح الطريق لاكتشاف أورام خبيثة أخرى مثل سرطان الثدي والقولون والبروستاتا.

وأعلنت السلطات الصحية البريطانية - في موقعها على شبكة الانترنت - أن هذا الفحص سيحدث انقلابا في طرق تشخيص السرطان ويتيح بدء العلاج في مرحلة أبكر حين تكون احتمالات النجاح أعلى.

وسيساعد الفحص على تحديد مستوى الأجسام المضادة التي ينتجها جهاز المناعة في الدم عند الإصابة بسرطان الرئة والتي تشير زيادة وجودها فوق مستوى محدَّد مسبقا إلى نشوء ورم خبيث.

وبدأ هاري برنز مدير الصحة العامة في اسكتلندا اختبارا واسعا على 10 آلاف مدخن لاختبار جدوى الفحص في اكتشاف سرطان الرئة، مؤكدا أنه كلما كان تشخيص سرطان الرئة مبكرا زادت احتمالات علاجه بنجاح.

وقال برنز إن 85 بالمئة من المصابين بسرطان الرئة لا يشخص فيهم المرض حاليا إلا بعد وصوله إلى مرحلة متقدمة.

ويأتي سرطان الرئة في المرتبة الثانية بين أوسع السرطانات انتشارا في بريطانيا ويُشخص المرض في نحو 41 ألف شخص سنويا.

XS
SM
MD
LG