Accessibility links

رفع الحصانة القانونية عن المتعاقدين مع الجيش الأميركي بداية العام القادم


تعود العراقيون خلال السنوات الخمس الماضية على المواكب الأمنية التي يقودها أجانب مدججون بالإسلحة والنظارات الشمسية السوداء والملامح الصارمة، ولكن هذا المنظر ربما سيختفي بعد البدء بتطبيق الاتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن.

تنص الاتفاقية، بحسب تقرير لوكالة رويترز، على أن المتعاقدين الأمنيين مع الجيش الأميركي لن يتمتعوا اعتبارا من الشهر القادم بالحصانة القضائية التي كانت تعفيهم من الوقوف أمام المحاكم العراقية في حال اعتدائهم على أي مواطن عراقي.

ومجرد التفكير بأن المتعاقد الأجنبي سيرمى به داخل أحد السجون العراقية المكتظة ترعب المسؤولين عن هذه الشركات مع أنهم يؤكدون عدم تسرعهم في فسخ عقودهم مع الجيش الأميركي بل سينتظرون ليروا ما سيحدث مستقبلا.

يقول دوغ بروكز إنه من المخيب للآمال أن يقوم الأميركيون بتمتيع جنودهم بالحصانة القضائية فيما يرفعونها عن المتعاقد الأمني، مشيرا إلى أن هذا سيؤدي إلى انخفاض أعدادهم بشكل حاد خلال السنوات القليلة المقبلة.
XS
SM
MD
LG