Accessibility links

logo-print

مسؤولون في حزب الله يرفضون لقاء الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر


رفض مسؤولون من حزب الله اللبناني طلبا قدَّمه الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر للاجتماع معهم خلال زيارته الحالية إلى بيروت.

وفي هذا الصدد قال كارتر خلال مؤتمر صحافي فور وصوله العاصمة اللبنانية الثلاثاء: "نعتزم عقد اجتماعات مع جميع الأحزاب السياسية إن أمكن ذلك. وقد علمت أن بعض قادة حزب الله قالوا إنهم لا يرغبون في لقاء أي رئيس أميركي حالي أو سابق، وعليه فإنني لا أعرف حتى الآن ما سيحدث، ولكني سأجتمع مع رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء وزعماء الأحزاب المختلفة".

وأعرب كارتر عن سعادته للتحسن الذي طرأ على العلاقات بين لبنان وسوريا وقال: "إنني سعيد جدا لرؤية العلاقات وهي تتجه نحو إقامة تمثيل دبلوماسي عادي وتبادل السفراء بين سوريا وإيران، وآمل أن يستمر التقدم في هذا الاتجاه".

وقال كارتر إنه سيقيِّم إمكانية مشاركة مركز كارتر في مراقبة الانتخابات اللبنانية التي أعرب عن أمله في أن يتم إجراؤها في الموعد المقرر لها في يونيو/حزيران المقبل.

هذا ومن المتوقع أن يجري الرئيس كارتر أيضا محادثات في دمشق مع الرئيس السوري بشار الأسد تتناول عملية السلام في الشرق الأوسط.
XS
SM
MD
LG