Accessibility links

جنرال أميركي يؤكد جاهزية صلاح الدين لتسلم الملف الأمني


وصف قائد القوات الأميركية في شمال العراق الجنرال مارك هيرتلنك الوضع الأمني في محافظة صلاح الدين بالمستقر، مشيرا في لقاء خاص بـ "راديو سوا" إلى دور أبناء المحافظة في استتباب وضعها الأمني.

وقال هيرتلنك: "الوضع الأمني تحسن كثيرا ليس في مدينة تكريت فقط، وإنما في جميع أنحاء محافظة صلاح الدين، كما أن أبناء هذه المحافظة كان لهم الدور الكبير في استتباب الأمن عن طريق مساعدتهم للقوات الأمنية".

وأوضح هيرتلنك أن نقل الملف الأمني إلى القوات العراقية سيتم بشكل تدريجي، مشيرا إلى تطور قدرات القوات الأمنية العراقية في محافظة صلاح الدين، وأضاف قوله: "هنالك تطور كبير في قدرات القوات الأمنية العراقية في محافظة صلاح الدين، وخاصة في الفرقة الرابعة التي أصبحت أكثر قدرة وقابلية ومهنية، وسنقوم على أثر هذا التطور بنقل الملف الأمني إلى القوات العراقية بشكل تدريجي".

من جانبه قال اللواء الركن حمد نامس الجبوري مدير شرطة صلاح الدين أن القوات الأمنية في المحافظة جاهزة لاستلام الملف الأمني، مشيرا إلى أن: " "الوضع الأمني في محافظة صلاح الدين ممتاز، وهذا يأتي من خلال جهود الشرطة والجيش وعناصر الصحوة ورجال الدين والوجهاء والشيوخ، فضلا عن تعاون أهالي المحافظة بشكل عام وليس في مدينة تكريت، لم يحدد تاريخ معين لاستلام الملف الأمني من القوات المتعددة الجنسيات، لكننا مستعدون لذلك في أي وقت، قواتنا الآن أصبحت جاهزة لاستلام الملف الأمني حيث استكمل التسليح والتجهيز من قبل وزارة الداخلية".

هذا وأشار اللواء الركن حمد نامس إلى أن الوقت المحدد لاستلام الملف الأمني من المتعددة الجنسيات لم يحدد بعد، على الرغم من استكمال القوات الأمنية العراقية جاهزيتها لإدارة الأوضاع الأمنية في المحافظة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" من بغداد حيدر القطبي:
XS
SM
MD
LG