Accessibility links

logo-print

ليفني: مسألة طرد عرب إسرائيل بعد إنشاء دولة فلسطينية ليس مطروحا


أكدت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني اليوم الجمعة أن مسألة طرد عرب إسرائيل بعد إنشاء دولة فلسطينية ليس مطروحا. وأوضحت للإذاعة الإسرائيلية بأنه ليس مطروحا تنفيذ أية عملية نقل أو دفع عرب إسرائيل إلى الرحيل.

وقالت ليفني في حديث إلى الإذاعة العامة الإسرائيلية إنه يجب ترجمة المطالب الوطنية للعرب الإسرائيليين في إطار دولة فلسطينية.

وأضافت ليفني "أنا مستعدة للتخلي عن جزء من البلاد لدينا حقوق فيها، لكي تصبح إسرائيل دولة يهودية وديموقراطية يتمتع فيها كل المواطنين بحقوق متساوية مهما كان دينهم وانتماؤهم."

وجاءت تصريحات ليفني بعد الجدل الذي أثاره تصريحها أمس الخميس والذي قالت فيه إن التطلعات الوطنية لعرب إسرائيل لا يمكن أن تتحقق إلا في إطار دولة فلسطينية.

وقد نددت الرئاسة الفلسطينية بتصريحات ليفني.

وقال نبيل أبو ردينة المتحدث باسم السلطة الفلسطينية إن تصريحات ليفني تضع العراقيل أمام عملية السلام ولن تؤدي إلى حل عادل وشامل بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

XS
SM
MD
LG