Accessibility links

مواطنو الأنبار يختارون التغيير في الانتخابات المقبلة


تباينت آراء المواطنين في لأنبار حول اختيار ممثليهم لإدارة مجلس المحافظة، وأوضح عدد منهم أن الأسس التي سيختارون بموجبها مرشحيهم لانتخابات المجالس المحلية المقبلة ترتبط بالكفاءة، فيما أكد آخرون الحاجة إلى استبدال الكيانات الموجودة بكيانات جديدة، على حد قولهم.

وقال أحد المواطنين في حديث لـ"راديو سوا": "بغض النظر عن الأحزاب، أنا أفضل العلمانية، والعمل الجيد هو الذي يخدم المحافظة"، وأعرب آخر عن رأيه قائلا: "سأصوت للقوائم التي بينت أفعالها مميزة في المحافظة، وليس القوائم التي وعدت وأخلفت ولم تنفذ وعودها. أكيد هذه الانتخابات لم يحصل أي خطأ في الأصوات".

المواطن أحمد سلام وهو من سكنة مدينة الفلوجة، فأبدى رغبته باختيار القوائم التي لم تشارك سابقا في الحكومة، بدلا من القوائم الموجود على الساحة السياسية، وقال: "الكيانات السياسية الموجودة على الساحة لم تنفعنا بشيء، والناس تريد تيسير وجوه جديدة وأشخاص تنفذ مطالبها وتحقق آمالها".

ويتنافس 33 كيانا سياسيا في محافظة الأنبار للفوز بـ 29 مقعدا وهي المقاعد المخصصة لمجلس المحافظة.

مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي والتقرير التالي:
XS
SM
MD
LG