Accessibility links

مساعدو أوباما يبحثون عن مقر مؤقت لأسرته في واشنطن


قال مساعدون للرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما انهم ينظرون في إمكانية انتقال أسرة أوباما إلى دار ضيافة تابعة للبيت الأبيض في أوائل شهر يناير/ كانون الثاني المقبل كي تتمكن ابنتا أوباما من بدء الدراسة في الخامس من يناير لكن الدار محجوزة لعدة مناسبات.

وكانت إحدى الأفكار المطروحة أمام الأسرة هي الانتقال إلى دار بلير هاوس وهي دار ضيافة رئاسية في منطقة بنسلفانيا افنيو على الجانب الآخر من البيت الأبيض.

وسأل مساعدو أوباما مسؤولي البيت الأبيض حول هذا الأمر وتم إبلاغهم بأن الدار ستكون محجوزة لعدة مناسبات وحفلات استقبال خلال ساعات النهار ولن تكون متاحة للاستخدام الليلي قبل يوم 15 يناير كانون الثاني.

ولدى أوباما وزوجته ميشيل طفلتين سينتظمان في مدرسة سيدويل فرندس الخاصة بواشنطن. ويسعى الزوجان لترتيب مقر إقامة مؤقت للأسرة حتى انتقالهم للبيت الأبيض يوم 20 يناير/ كانون الثاني.

وقالت مساعدة من الفريق الانتقالي لاوباما لقد استكشفنا الفكرة حتى تتمكن الفتاتان من بدء الدراسة في الموعد المحدد. ولم تذكر ما هي البدائل التي قد تدرسها الأسرة.

وينتقل الرئيس المنتخب عادة إلى بلير هاوس قبل عدة أيام من يوم تنصيبه كنوع من التمهيد قبل توليه البيت الأبيض.

XS
SM
MD
LG