Accessibility links

logo-print

الرئيس بوش يقول أثناء زيارته لبغداد إن ما حدث في العراق لم يكن سهلا إنما كان ضروريا


قال الرئيس بوش الذي يقوم بزيارة وداعية مفاجئة إلى بغداد بعد ظهر الأحد إن ما حدث في العراق "لم يكن سهلا أبدا لكنه كان ضروريا للأمن الأميركي والسلام في العالم، وآمال العراق."

وأضاف للصحافيين إثر لقاء مع الرئيس العراقي جلال الطالباني في مقر الأخير في الجادرية: "إنني شديد الامتنان لهذ الفرصة التي أتاحت لي العودة إلى العراق قبل انتهاء ولايتي الرئاسية."

ووصف بوش الاتفاقية الأمنية الموقعة مع بغداد بأنها "تذكير بصداقتنا وتمهد للمضي قدما من أجل مساعدة العراقيين ليلمسوا نعمة المجتمعات الحرة."

الطالباني: بوش صديق عظيم للعراق

من جهته، قال الطالباني إن بوش "صديق عظيم للشعب العراقي ساعدنا في تحرير بلدنا".

ويذكر أن السلطات الأميركية فرضت تعتيما على الزيارة التي أعلن عنها البيت الأبيض في واشنطن بعد وصول بوش إلى بغداد.

ويلتقي بوش أيضا كبار المسؤولين العراقيين وخصوصا رئيس الوزراء نوري المالكي وكبار القادة مثل رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني.

ويذكر أنه سبق لبوش الذي سيترك منصبه في العشرين من يناير/كانون الثاني المقبل أن زار العراق في 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2003 بمناسبة عيد الشكر وفي يونيو/حزيران 2006 وسبتمبر/أيلول 2007.
XS
SM
MD
LG