Accessibility links

logo-print

مجلس الاحتياط الفيدرالي يخفض نسبة الفائدة الرئيسية إلى مستوى غير مسبوق


أعلن مجلس الاحتياط الفدرالي، البنك المركزي الأميركي، الثلاثاء خفض نسبة الفائدة الرئيسية إلى مستوى غير مسبوق عند هامش تذبذب يتراوح بين صفر و0.25 بالمئة وأنه سيتدخل بكثافة لشراء سندات في الأسواق.

ومضى البنك المركزي الأميركي إلى أبعد مما كان يتوقعه خبراء الاقتصاد الذين كان معظمهم يتوقع خفض نسبة الفائدة التي كانت محددة بواحد بالمئة منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي بـ 0.50 بالمئة.

وهي المرة الأولى التي يصل فيها خفض الفائدة إلى هذا المستوى على الإطلاق.

وقالت لجنة السوق المفتوحة في البنك إن الهدف من ذلك محاربة تدني الأسعار وانهيار سوق الائتمان على المستوى العالمي.

وأضافت أن البنك المركزي الأميركي سيتخذ خطوات لتحفيز حركة القروض والنشاط الاقتصادي بما في ذلك شراء سندات الرهن العقاري على نطاق واسع.

وقالت اللجنة بعد قرارها الذي اتخذ بالإجماع إنه منذ اجتماع اللجنة الأخير، تدهورت ظروف سوق العمل والمعلومات المتوفرة وتشير إلى تراجع إنفاق المستهلكين واستثمار الشركات والإنتاج الصناعي.

وأضافت أن الأسواق المالية لا تزال متوترة وظروف الاقتراض متشددة وقد ازداد الاقتصاد ضعفا.

وقال البنك المركزي إنه سيعمل على دعم الأسواق المالية وتنشيط الاقتصاد من خلال عمليات السوق المفتوحة وتدابير أخرى.
XS
SM
MD
LG