Accessibility links

logo-print

مسؤول كردي يقلل من أهمية تصريحات النجيفي وحنين حول تزوير انتخابات الموصل


قلل الشيخ محي الدين المزوري مسؤول العلاقات في الاتحاد الوطني الكردستاني بمدينة الموصل من أهمية التصريحات التي أدلى بها النائبان في البرلمان العراقي عن محافظة نينوى أسامة النجيفي وحنين قدو، بشأن لجوء الأحزاب الكردية إلى التزوير خلال الانتخابات المقبلة، والدعوة لإخراج قوات البيشمركة والأسايش من المدينة.

وقال المزوري في حديث مع "راديو سوا": "أود أن أسال السيد النجيفي والدكتور حنين قدو سؤالا واحدا وهو أين هي قوات البيشمركة؟".

وأكد المزوري أن تلك القوات هي حرس إقليم كردستان وتعمل على حمايته، أما المقاتلون الموجودون في الموصل، فأشار أنهم هم ينتسبون إلى وحدات عسكرية موجودة داخل ثكناتها العسكرية.

ووصف المزوري تلك التصريحات بالمزايدات السياسية وأضاف أنها تهدف إلى كسب صوت الناخب رغم أنها لا تصب في مصلحة محافظة نينوى.

كما أعرب المزوري عن حرص القائمة التي سيشارك فيها، والتي تضم أحزابا كردية ومسيحية وشخصيات مستقلة على إجراء انتخابات حرة ونزيهة في المدينة، على حد قوله.

يشار إلى أن مدينة الموصل التي تقطنها قوميات وطوائف متعددة تشهد استعدادات مكثفة من جانب قوائمها الانتخابية للمنافسة على مقاعد مجلس المحافظة، رغم أعمال العنف والهجمات التي تشنها الجماعات المسلحة هناك.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG