Accessibility links

الرئيس بوش ينصح أوباما الإبقاء على علاقات صداقة مع روسيا


نصح الرئيس الأميركي جورج بوش يوم الخميس خليفته باراك أوباما والذي سيتولى منصب الرئاسة في 20 يناير/ كانون الثاني القادم بأن يبقي على علاقة صداقة مع روسيا رغم الخلافات بين البلدين.

وقال بوش في كلمة ألقاها في مؤسسة أميركان انتربرايز البحثية، توجد هناك مصلحة مشتركة وسيكون هناك كثير من التوترات.

وأضاف يجب أن يكون الرئيس في موقف يتيح له التعامل مع التوترات بأسلوب لا يبعث بإشارات تثير القلق لدى حلفاء آخرين.

ولم يشر بوش صراحة للرئيس المنتخب باراك أوباما لكنه يؤكد على مدى أسابيعه الأخيرة المتبقية له في المنصب على الجهود التي يقول إن خليفته يجب أن يتابعها. وسيتولى أوباما منصب الرئاسة رسميا يوم 20 يناير/ كانون الثاني.

وقد اشتهر بوش بقوله عام 2001 عقب اجتماع مع الرئيس الروسي حينئذ فلاديمير بوتين إنه يثق في الزعيم الروسي بعد أن اكتسب إحساسا بروحه.

وتصادم بوش مع بوتين مع في وقت لاحق بشأن العديد من القضايا واتخذ خطوات يراها مسؤولون أميركيون مضادة للإصلاحات الديموقراطية.

ويشغل بوتين حاليا منصب رئيس الوزراء لكن من المُعتقد انه يدير البلاد من الناحية الفعلية.

واختلفت واشنطن وموسكو بشأن حرب العراق ودرع صاروخية أميركية في أوروبا وحرب روسيا مع جورجيا في أغسطس/ آب.

ونسق البلدان جهودهما ليقدما لإيران طاقة نووية سلمية في حين يحاولان منع طهران من تطوير أسلحة ذرية لكن روسيا عرقلت الجهود الأميركية لتشديد عقوبات الأمم المتحدة ضد إيران.
XS
SM
MD
LG