Accessibility links

تضارب أنباء الإفراج عن الضباط المشتبه بانتمائهم لحزب البعث المنحل


تضاربت الأنباء بشأن ضباط وزارة الداخلية المعتقلين للإشتباه بانتمائهم لحزب البعث المنحل.

فقد نسبت وكالة أسوشيتد برس إلى وزير الدولة لشؤون الأمن الوطني شيروان الوائلي قوله إن جميع المعتقلين البالغ عددهم 19 معتقلا ما يزالون محتجزين، موضحا أن أمر الإعتقال تضمن أسماء 23 ضابطا غير أن أربعة منهم لم يتم اعتقالهم.

غير أن وزير الداخلية جواد البولاني جدد التأكيد أن جميع المعتقلين ومن بينهم بعض الضباط من وزارته أفرج عنهم.

وشدد أحمد جليل مدير مكتب البولاني على القول بأن الأنباء المتعلقة بالإفراج عن المعتقلين صحيحة، حسبما نسبت إليه وكالة أسوشيتد برس السبت.

في هذه الأثناء، نقلت الوكالة عن مسؤولين أمنيين التأكيد أن جميع الضباط الذين اعتقلوا ما يزالون رهن الإحتجاز.

وأضاف المسؤولون الذين اشترطوا عدم الإفصاح عن هوياتهم بسبب صلتهم بالتحقيقات الجارية في القضية، أن لا أحد من المعتقلين أطلق سراحه.

XS
SM
MD
LG