Accessibility links

logo-print

أهالي حلبجة يدعون لملاحقة كل المتهمين بقضية القصف الكيمياوي


تزامناً مع الجلسة الأولى لمحاكمة المتهمين في قضية قصف بلدة حلبجة بالأسلحة الكيمياوية عام 1988، دعت عوائل ضحايا القصف الكيمياوي على مدينة حلبجة الدول التي يتواجد فيها المتهمون الاخرون في هذه القضية إلى تسليهم إلى السلطات العراقية ليقفوا أمام القضاء العراقي.

ورحبت هذ العوائل في مدينة حلبجة بمحاكمة المتهمين من قيادات النظام السابق.

وألقى قائممقام حلبجة فؤاد صالح كلمة قال فيها إن هذه المناسبة تتزامن مع بدء محاكمة قيادات النظام السابق، عادا اليوم بالتاريخي، معلناً عن ترحيب مواطني حلبجة ببدء المحاكمة.

وأضاف صالح في كلمته : ينبغي أن نعتمد مستقبلا على هذه المحاكمة كأساس قانوني لتعويض مدينة حلبجة وأسر الشهداء. ونطالب بمحاكمة عادلة للمجرمين من أمثال علي الكيمياوي وبقية أزلام النظام لينالوا جزائهم.

وألقيت كلمة جمعية ضحايا القصف الكيماوي في حلبجة التي أعربت عن الامل بأن تعرف قضية حلبجة بأنها إبادة جماعية، وطالبت الدول التي يقيم فيها بقية المتهمين بتسليمهم الى العدالة.

وإنتهت المراسيم بوضع أكاليل من الزهور على أضرحة ضحايا القصف الكيمياوي في حلبجة.
XS
SM
MD
LG