Accessibility links

الهاشمي يشدد من دمشق على ضرورة بقاء القوات الأميركية لحين جاهزية القوات العراقية


التقى نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي، الرئيس السوري بشار الأسد في دمشق، وبحث معه العلاقات الثنائية وسبل تطويرها، مشددا في مؤتمر صحفي عقده عقب اللقاء على أن العراق لن يستخدم منطلقا للهجوم على دول الجوار.

وكان الهاشمي قد شدد في تصريح له قبل اللقاء بالرئيس السوري على ضرورة بقاء القوات الأميركية في العراق الى حين استكمال جاهزية القوات العراقية لتولي المسؤولية الأمنية في البلد، مضيفا بأن الاتفاقية الأمنية التي أبرمت مع واشنطن جاءت لسد الثغرة التي قد تنجم عن انسحاب مبكر للقوات الأميركية من العراق.

وأشار الهاشمي الى أنه لم يكن أمام العراق خيار آخر سوى التوقيع على الاتفاقية الأمنية، مؤكدا أن المسؤولين العراقيين يأملون أن تتمكن القوات العراقية من تحسين قدراتها قبل موعد مغادرة القوات الأميركية نهاية عام 2011.

XS
SM
MD
LG