Accessibility links

النوم ساعة إضافية يخفف من خطر تصلب الشرايين


أكدت دراسة نشرت في مجلة جمعية الطب الأميركية أن النوم ساعة إضافية خلال الليل يخفف من خطر تصلب الشرايين الذي يعتبر من الأعراض الأولى لتطور أمراض القلب.

وأشار أصحاب الدراسة التي جرت في المركز الطبي لجامعة شيكاغو ونشرت الثلاثاء أن كسب ساعة نوم إضافية يوازي خفض 17 مليمتر من ضغط الدم الانقباضي.

وبدأ نحو 12بالمئة من المشاركين الـ495 في هذه الدراسة وهم متطوعون في الـ40 من العمر يعانون من تصلب في الشرايين خلال فترة خمسة أعوام من المتابعة.

واكتشف تصلب شرايين لدى 27 بالمئة من المشاركين الذين ينامون أقل من خمس ساعات في الليلة. وهذه النسبة هبطت إلى 11 بالمئة لدى أولئك الذين ينامون من خمس إلى سبع ساعات. وبالنسبة للمشاركين الذين ينامون أكثر من سبع ساعات فقد أصيب ستة بالمئة فقط منهم بتصلب في الشرايين.

ويبدو أن منافع النوم على الشرايين أكبر لدى النساء لكنها لا تتغير بين الأعراق.

وأعربت دايان لودردال بروفسورة الصحة العامة في جامعة شيكاغو والمشرفة على الدراسة عن دهشتها لحجم الفارق بين مختلف المشاركين في الدراسة وفقا لمدة نومهم ودرجة تصلب الشرايين.


وأضافت أن هذه الفروقات هي لغز وبإمكان العلماء فقط التكهن بشأن الأسباب التي تجعل أولئك الذين ينامون أقل يتعرضون لخطر أكبر لتصلب الشرايين التاجية.

وأشار الباحثون في الدراسة إلى أن دراسات أخرى حديثة تبعث على الاعتقاد بأن الحرمان الجزئي المزمن من النوم قد يكون عامل خطر بالنسبة لمجموعة من المشكلات الطبية منها زيادة الوزن والسكري وارتفاع ضغط الدم.
XS
SM
MD
LG