Accessibility links

logo-print

المشهداني يتهم أطرافا سياسية بالتآمر لإقالته وتدبير انقلاب على حكومة المالكي


اتهم محمود المشهداني رئيس مجلس النواب المستقيل كلا من الحزب الإسلامي والمجلس الأعلى الإسلامي والتحالف الكردستاني بالتآمر للإطاحة بحكومة رئيس الوزراء نوري المالكي.

وأضاف المشهداني في مقابلة مع صحيفة "نيويورك تايمز" نشرتها الخميس أن الأطراف المذكورة أجبرته على الإستقالة لإعتقادها بأن ذلك سيسهِّل عليها الإطاحة بنوري المالكي.

وكان المشهداني قدم استقالته إثر تصاعد جدل حاد بينه وبين بعض الكتل السياسية داخل مجلس النواب العراقي عقب اتهامه لبعض أعضاء المجلس بالعمالة لدول وجهات خارجية.

جبهة التوافق ترفض الاتهامات

وفي ردود الأفعال، رفض سليم الجبوري المتحدث باسم جبهة التوافق والقيادي في الحزب الإسلامي اتهامات المشهداني جملة وتفصيلا، قائلا إن المشهداني يحاول تسييس استقالته والتغطية على الأسباب الحقيقية لتلك الاستقالة.

وأضاف الجبوري في تصريحات لـ"راديو سوا" أن العبارات البذيئة التي تفوه بها المشهداني في حق عدد من أعضاء مجلس النواب العراقي كانت هي السبب وراء حملة الإقالة التي سبقت تقديمه استقالته، على حد وصفه.
XS
SM
MD
LG