Accessibility links

logo-print

هجوم على مرشح لانتخابات البصرة يسفر عن مقتل أحد أفراد حمايته


نجا أحد المرشحين لانتخابات مجلس محافظة البصرة ضمن قائمة حزب الفضيلة الاسلامي من محاولة اغتيال تعرض لها مساء الأربعاء.

وقال نائب الأمين العام لحزب الفضيلة الاسلامي محسن حامد إن مسلحين مجهولين يستقلون سيارة حديثة الصنع اطلقوا النار بكثافة على الدكتور عبد الأمير الموسوي الذي يعمل استاذاً لعلوم البايلوجي في جامعة البصرة
عندما كان يشرف على تنفيذ حملته الانتخابية في قضاء أبي الخصيب.

وأضاف حامد أن الموسوي لم يصب بأذى من جراء الحادث الذي أسفر عن مقتل احد افراد حمايته.

وحمّل حامد في حديث لـ"راديو سوا" قيادة عمليات البصرة مسؤولية وقوع محاولة الاغتيال، وأشار إلى أن "حزب الفضيلة كان يتوقع تعرض عدد من مرشحيه إلى التصفية قبيل موعد اجراء الانتخابات وأن الأمانة العامة للحزب سبق وان طلبت من قيادة عمليات البصرة توفير الحماية إلى بعض المرشحين لكنها "لم تحرك ساكناً"، على حد قوله.

يشار إلى أن هذه هي المرة الاولى التي تشهد فيها مدينة البصرة تعرض أحد المرشحين للانتخابات القادمة إلى محاولة اغتيال في ظل توقعات بأن تشهد الأيام القادمة وقوع حوادث مماثلة.

مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG