Accessibility links

وزارة الخارجية البريطانية تندد ببث خطاب للرئيس الإيراني خلال عيد الميلاد


نددت وزارة الخارجية البريطانية الجمعة ببث القناة الرابعة خطاب تهاني للرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد خلال الاحتفال بعيد الميلاد أمس الخميس، مشيرة إلى أن الخطاب تضمن تصريحات رهيبة معادية للسامية.

وقالت متحدثة باسم الوزارة إن وسائل الإعلام البريطانية حرة في القيام بخياراتها في التحرير، لكن هذه الدعوة ستثير استياء وغضبا ليس في بريطانيا فقط بل في دول صديقة أيضا.

غير أن القناة الرابعة البريطانية بررت ما قامت به برغبتها الشديدة في تقديم جانب من رؤية بديلة للعالم إلى البريطانيين، حسبما قالت دوروثي بيرن المسؤولة في القناة.

وكان أحمدي نجاد قد بدأ خطابه بتهنئة البريطانيين والمسيحيين بعيد ميلاد المسيح ثم قال "لو كان المسيح على الأرض في أيامنا هذه فلا شك في أنه كان سيقف إلى جانب الشعب في معارضته للقوى الشرسة والفظة والتوسعية".

وأكد الرئيس الإيراني الذي وجه كلمته باللغة الفارسية، أن مشاكل البشرية تعود إلى التخلي عن الدين مضيفا أن المسيح سيعود إلى الأرض "لقيادة العالم نحو الحب والإخاء والعدل".

وختم رسالته بالتأكيد على أنه يصلي حتى تكون السنة الجديدة سنة سعادة وازدهار وسلام وإخاء للبشرية.
XS
SM
MD
LG