Accessibility links

أهالي اليوسفية واللطيفية يفتقرون للخدمات الأساسية والصحية


ناشد أهالي ناحيتي اليوسفية واللطيفية جنوبي بغداد الحكومة بانتشالهم من واقعهم المتردي لعدم توفر الخدمات البلدية، مثل الماء الصالح للشرب وخدمات الصرف الصحي فضلا عن قلة المراكز الطبية والمدارس.

وفي جولة نظمتها محافظة بغداد لوسائل الإعلام في الناحيتين لمتابعة الأوضاع الخدمية فيهما، تحدث أحد أهالي منطقة ما تعرف بـ "بزايز اليوسفية" المواطن علي حمزة العبيدي لـ"راديو سوا" عن هموم العائلات القاطنة في أطراف الناحية، قائلا:

"تعاني هذه المنطقة من انقطاع الماء مدة خمس سنوات، ما أدى إلى انعدام الزراعة وانتشار الفقر لمزارعين يقطنون في بيوت من طين فضلا عن عدم وجود طرق معبدة. نطلب من الحكومة أن تقوم بإنجاز مشاريع لتوفير المياه، وإنشاء مركز صحي ألغي بسبب الظروف السابقة. كأننا في جزيرة".

واشتكى رئيس جمعية المجد الفلاحية إبراهيم جاسم من إهمال الزراعة وعدم توافر متطلبات الزراعة الحديثة في المنطقة التي تتميز بزراعة المحاصيل الديمية، على حد قوله:"نحتاج إلى مستلزمات الفلاح من المكننة الحديثة، الحاصدات والمبيدات والأسمدة الكيماوية، وهذه كلها لا تتوفر في الجمعية".

وتحدثت الطفلة أطياف دحام لـ"راديو سوا" عن تردي الخدمات في مدارس اليوسفية: "إن إدارة المدرسة تقوم باستحصال مبالغ نقدية من الطلبة لإصلاح مصاطب الجلوس المدمرة وزجاج النوافذ المهشم، حتى المرافق الصحية معدومة فضلا عن عدم وجود ساحات مناسبة للعب".

أما أم أنور التي عانت من انعدام توافر المياه النقية في المنطقة، والذي دفعها إلى حفر بئر بعمق 15 مترا دون جدوى، أوضحت بالقول:"نستخدم مياه البزل والمجاري للأغراض المنزلية من طبخ الطعام والاستحمام. ونحن نعرف جيدا أن هذا الماء غير صحي لكننا لا نملك حلا آخر غير ذلك. ودفعنا أن نحفر (براين ) آبار فإذا بمياهه مالحة جدا أدت إلى إصابة الأطفال بالإسهال".

وعلى الرغم من أن المنطقتين شهدتا استقرارا أمنيا ملحوظا في الآونة الأخيرة، إلا أن شبابها ما زالوا يعانون من البطالة، وعن ذلك قال أحمد حسين:"قدمنا آلاف الطلبات للتعيين في أكثر من جهة، في الشرطة والجيش والمجلس البلدي ومجلس الصحوات دون جدوى، حتى هذه المجالس في اللطيفية اقتصرت على المقربين فقط".

من جهته، أوضح محافظ بغداد حسين الطحان أن تحسن الوضع الأمني في الناحية شجع على انجاز مشاريع عدة، مشيرا إلى وضع خطة لتنفيذ جملة من المشاريع خلال العام المقبل:"لقد حصلت الموافقة على تعبيد الشارع الرئيس، وإنشاء ثلاثة مجمعات للمياه ، وتعبيد طرق تصل إلى خمسة كيلو متر فضلا عن ترميم وتجهيز أربع مدارس وإنشاء مستوصف صحي".

وكانت ناحيتا اليوسفية واللطيفية التابعتان لقضاء المحمودية جنوبي بغداد منطلقا لتنظيم القاعدة والميليشيات المسلحة حيث مثلتا ضلعي ما عرف بمثلث الموت، والذي أطلق عليه فيما بعد مثلث التآخي.
XS
SM
MD
LG