Accessibility links

logo-print

الجيش الأوغندي يتهم حركة جيش الرب للمقاومة بارتكاب مجزرة بالسواطير وقتل 45 شخصا


اتهم الجيش الأوغندي الأحد حركة جيش الرب للمقاومة المتمردة بارتكاب مجزرة بالسواطير داخل كنيسة شمال شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية ذهب ضحيتها 45 شخصا.

وأكد مسؤول في شؤون المساعدات الإنسانية حصول المذبحة وقال إنها حصلت في كنيسة كاثوليكية في منطقة دوروما، على بعد حوالي 40 كيلومترا من الحدود السودانية.

وقال المتحدث باسم الجيش الأوغندي الكابتن كريس ميغازي: "تلقينا معلومات أن المتمردين قاموا بتقطيع 45 شخصا إلى أشلاء."

وأضاف: "استخدموا الهراوات والسواطير لقتل وتقطيع ضحاياهم، لكن البعض تمكنوا من الهرب. لقد علمت قواتنا بالمجزرة أثناء مطاردة متمردي جيش الرب السبت والمطاردة لا تزال مستمرة."

وقال ميغازي إن معظم الضحايا من النساء والأطفال والمسنين، وإن المتمردين شوهوا الجثث بالطريقة التي استخدمها متطرفو الهوتو خلال الإبادة التي شهدتها رواندا في1994.

وبدأت قوات مشتركة من أوغندا والكونغو الديموقراطية وجنوب السودان عملية مشتركة ضد المتمردين الأوغنديين في شمال شرق الكونغو في وقت سابق من هذا الشهر.
XS
SM
MD
LG