Accessibility links

logo-print

حكومة إقليم كردستان تنوي إعادة 39 قطعة أثرية مسروقة إلى المتحف العراقي


أعلن مدير متحف السليمانية هاشم محمد أن المتحف بصدد إعادة 39 قطعة أثرية مسروقة إلى المتحف العراقي، ويعود تاريخ هذه الآثار الى الألف الثاني والثالث قبل الميلاد.

وفي هذا الصدد قال هاشم محمد في حديث لـ"راديو سوا": "هذه القطع هي مسروقة من المتحف العراقي في 2003، وبجهود خاصة من السيد عمر فتاح نائب رئيس حكومة إقليم كردستان، استطعنا الحصول على هذه الأختام الاسطوانية التي يبلغ عددها 39 ختما اسطوانيا يعود إلى فترات الألف الثاني والألف الثالث قبل الميلاد.

وأضاف محمد أنهم ينوون الاتصال بالمتحف العراقي من أجل التنسيق لتسهيل إرجاع هذه القطع، وأضاف: "هذه كانت عند مجموعة من الأشخاص قد حصلوا عليها وأرادوا أن يحصلوا بدورهم على مبلغ من المال وبيعها خارج العراق، واستطعنا الحصول على هذه الأختام الاسطوانية، ونحن الآن بصدد الاتصال بالمتحف العراقي من أجل عملية التنسيق والتسهيل لإعادة هذه القطع الى المتحف العراقي".

يذكر أن المتحف العراقي تعرض خلال الحرب عام 2003 إلى السرقة ونهب محتوياته من الآثار، وأصبح المهربون يتاجرون بها عبر الحدود لبيعها في الخارج.
XS
SM
MD
LG