Accessibility links

لجنة النزاهة النيابية: جهات سياسية تحول دون مساءلة مسؤولين ينتمون إليها


حذر رئيس لجنة النزاهة النيابية صباح الساعدي من تفشي ما وصفه بالفساد السياسي، مؤكدا فشل الإجراءات الحكومية في تحقيق شعار عام القضاء على الفساد المالي والإداري.

حمّل رئيس لجنة النزاهة النيابية صباح الساعدي الأحزاب المشاركة في الحكومة مسؤولية فشل ما أعلنته جهات رسمية عليا بأن تكون سنة 2008 عام القضاء على الفساد المالي والإداري، وقال في حديث لـ "راديو سوا": "لم تكن سنة 2008 عام القضاء على الفساد. ودعا مجلس النواب عددا من الوزراء من أجل استجوابهم، لكن الجهات السياسية التي ينتمون إليها حالت دون تلبية الدعوة، واعتقد بأن هذا الأمر شكل من أشكال الفساد السياسي".

وتعليقا على ما ذكره النائب الساعدي، قال رئيس لجنة النزاهة العليا رحيم العكيلي: "هو عام رفع فيه رئيس الوزراء شعار بذل الجهود الممكنة لمواجهة الفساد، لكن لم يتم القضاء على المشكلة، ولا أحد يدعي بإمكانية القضاء عليه خلال سنة أو اثنتين أو ثلاث".

هذا وطالبت كتل نيابية الحكومة العراقية باتخاذ إجراءات صارمة بحق المسؤولين المتورطين بقضايا فساد.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG