Accessibility links

logo-print

ملحدون أميركيون يطالبون في دعوى قضائية بحذف الإيحاءات الدينية من قسم تنصيب الرئيس المنتخب


تقدمت مجموعة من الملحدين والمنظمات غير الدينية في الولايات المتحدة بدعوى قضائية يطالبون فيها أن يقوم الرئيس الأميركي المنتخب باراك اوباما بحذف أي إيحاءات دينية أو إلهية من القسم الرئاسي الذي يؤديه الأخير في مراسم تنصيبه في الـ 20 من ديسمبر/كانون الثاني المقبل.

وتطالب الدعوى القضائية، وفقا لما نشرته شبكة CNN الأميركية، بأن يقوم اوباما بحذف جملة "ساعدني أيها الرب" من نهاية القسم الرئاسي الذي سيردده الرئيس المنتخب قبيل تسلمه لمهامه الرئاسية في واشنطن.

كما تعارض المجموعة قيام رجال الدين بإلقاء الكلمات الافتتاحية ومباركة المراسم والفترة الرئاسية المقبلة لأنها، وفقا للشبكة، غالبا ما تتسم بالإشارات الدينية وذكر الله.

وتقول المجموعة في الدعوى إن ذكر الرب في القسم الرئاسي ليس له ضرورة سوى التأكيد على قضية واحدة، ألا وهي الاعتراف بوجود الرب، وهو أمر لا يؤمن به الملحدون أو ممن يدافعون عن الحريات الشخصية وتعدد الأفكار والمنطلقات.

ويؤكد مايكل نيوداو الذي قام بتقديم دعاوى مشابهة في مراسم تنصيب سابقة أن الإشارة إلى الرب في القسم الرئاسي يعد خرق للدستور الأميركي الذي يفرض حظرا على إدخال الدين في السياسة.
XS
SM
MD
LG