Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن يؤجل التصويت على مشروع قرار عربي لوقف إطلاق النار في غزة وإسرائيل تواصل غاراتها


ناقش مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في جلسته الطارئة مساء الأربعاء الوضع في قطاع غزة ومشروع قرار عربي يطالب بوقف فوري لإطلاق النار بين إسرائيل والنشطاء الفلسطينيين، وانفضّ دون إجراء اقتراع على المشروع الذي وصفه مندوبون غربيون بأنه "غير متوازن".

وقال ديبلوماسيون إن مفاوضات ستجرى في الأيام المقبلة حول المشروع الذي يركز بشكل شبه كامل على غارات إسرائيل، بينما يشير بغموض إلى الهجمات الصاروخية الفلسطينية بعبارة "تدهور الوضع في جنوب إسرائيل".

ويدعو المشروع الذي قدمته ليبيا العضو العربي الوحيد في مجلس الأمن، إلى وقف فوري لإطلاق النار وإلى احترامه بشكل كامل من كلا الجانبين، كما يطالب بحماية دولية للمدنيين الفلسطينيين وفتح المعابر الحدودية واستعادة التهدئة بالكامل.

وكان جاد الله عزوز الطلحي مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة قد قدّم مشروع قرار إلى المجلس خلال جلسته الطارئة باسم الدول العربية لوقف إطلاق النار في غزة، موضحا أن بطء التحرك الدولي تجاه الغارات الإسرائيلية على غزة شجّع على استمرارها.

وأضاف:
XS
SM
MD
LG