Accessibility links

مثقفو المثنى يأملون أن يحمل عام 2009 المزيد من الأمن والسلام


عبر عدد من مثقفي محافظة المثنى عن أملهم في أن يحمل العام الجديد الخير والسلام لكل العراقين، وأن يكون عام ألفين وتسعة عام إعمار وبناء.

وقال الفنان عدنان أبو تراب نقيب الفنانين في المثنى في تصريحات لـ"راديو سوا": "أتمنى لمحافظة المثنى أن تختار مرشحيها من الناس الأكفاء حتى تحصل على إعمار متميز وواضح لأنها محافظة هادئة ومستقرة وأتمنى أن تكون هذه السنة سنة اهتمام وتطور بالنسبة لفناني العراق".

كما أعرب القاص حامد فاضل عن أمله في أن تتحقق ما وصفه بالمصالحة الثقافية بين المثقفين في المحافظة. وأضاف في تصريحات ل"راديو سوا":

"أمنيتي أن يتحقق الإعمار في المحافظة وأن نستفيد من الحالة الأمنية المستقرة، كما أتمنى أن تتحقق المصالحة الثقافية وأن يتخلص المثقفون من النرجسية. وأن يهتم كل من له شأن في الحكومة المحلية بالمثقف في المثنى وأن يعطى كل ما يستحقه من الاهتمام والرعاية".

من جانبه، قال المخرج فيصل جابر إنه يتمنى أن يعم السلام العراق والعالم. وقال في تصريحات ل"راديو سوا": "أمنية كل مثقف هي أن يعم السلام العلم كله وليس العراق فقط وأتمنى أن يرتقي الفن نحو الأفضل وكذلك أن يعم السلام العراق الذي مرت عليه غيوم سوداء. كما أتمنى أن تنقشع هذه الغيوم".

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في السماوة مجيد جابر:
XS
SM
MD
LG