Accessibility links

logo-print

وزارة الرياضة والشباب تكرم رياضيين حققوا انجازات في سنة 2008


وزعت وزارة الشباب والرياضة هدايا مجلس الوزراء ووزارة الشباب والرياضة لعدد من أبطال لعبتي بناء الأجسام والجوجيستو الذين حققوا نتائج متقدمة في عدد من البطولات العالمية وسط عدم رضا العديد من المكرمين بسبب قلة قيمة الهدايا المقدمة لهم.

وأكد وزير الشباب والرياضة جاسم محمد جعفر في حديث لـ" راديو سوا " أن هنالك ظروفا إدارية أخرت تكريم البطل العالمي ستار عطية، متمنيا أن يحقق المنتخب العراقي نتائج طيبة في بطولة الخليج التاسعة عشرة بكرة القدم:

"حدث نوع من التأخير بسبب انشغالنا بالمسائل الإدارية لا سيما بعد 15-12 نهاية السنة المالية واليوم بدأنا بداية جديدة. نتمنى أن يتكرر مثل هذا الانجاز ودعواتنا أيضا لأبطالنا في خليجي 19".

البطل العالمي ستار عطية أبدى تحفظه على هدية مجلس رئاسة الوزراء البالغة 10ملايين دينار عراقي ما يعادل 8 آلاف دولار أميركي. وأوضح في حديث لـ" راديو سوا" أن هدية الحكومة لا تعادل نصف المبلغ الذي أنفقه في الاستعداد للبطولة، مناشدا الجهات الرياضية المختلفة بتوفير فترة إعداد مناسبة قبل المشاركة في بطولة العالم المقبلة لبناء الأجسام في الإمارات:

"بصراحة أنا غير راض عن التكريم كونه لا يوازي الانجاز الذي حققته. فقد صرفت أكثر من 20 ألف دولار من جيبي الخاص. مع ذلك أتمنى من الجهات الأخرى كل الخير، وأتمنى أن يوفروا لنا فرصة الإعداد الجيد لأجل الاستعداد لبطولة العالم المقبلة في الإمارات".

من جهته، تحدث مدرب منتخب العراق لبناء الأجسام نوفل حنون، الذي حظي بمبلغ 500 ألف دينار عراقي ما يعادل 400 دولار أميركي، لـ" راديو سوا " بخيبة أمل كبيرة حول المبلغ الذي لم يكن موازيا لحجم الانجاز الكبير الذي تحقق في البطولة، على حد قوله:

"هذا التكريم بالنسبة لي اعتبره تكريما معنويا، كونه لا يوازي الانجاز الذي حققناه في هكذا بطولة مثل بطولة العالم التي اشتركت فيها أكثر من 75 دولة، والتي أحرز فيها العراق المركز الخامس فرقيا. كان من المفترض أن يكون التكريم بمستوى الانجاز".

أما بطل العالم برياضة الجوجيستو على عبد الحسين أعرب عن أمله في أن يكون ما تحقق في بطولتي العالم لبناء الأجسام والجوجيستو دافعا للمؤسسات الرياضية للاهتمام بالألعاب الفردية خلال المرحلة المقبلة:

"ليست الألعاب الجماعية هي الوحيدة التي تحقق الانجاز، بل إن الألعاب الفردية أيضا، لان لاعبا فقط يمكن أن يحقق ما يحققه فريق كامل بكرة السلة أو كرة القدم. فيجب الاهتمام بهذه الألعاب، ليس بغضا بكرة القدم أو السلة، لأننا نتمنى لكل الألعاب بالتقدم، طالما أنها تسهم في خدمة الرياضة العراقية ورفع علمها في المحافل الدولية".

يشار إلى أن منتخب العراق ببناء الأجسام حقق المركز الخامس في بطولة العالم التي ضيفتها البحرين بعد حصول البطل ستار عطية على ميدالية ذهبية في وزن 65 كغم، في حين حصل منتخب العراق بالجوجيستو على الترتيب الثاني في بطولة العالم في إيران بعد حصول لاعبيه على ميدالية ذهبية وسبع ميداليات فضية وأربع ميداليات برونزية.


التفاصيل من مراسل " راديو سوا " في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG