Accessibility links

المضادات الحيوية قد تنقذ مرضى العناية المركزة


أوصت دراسة هولندية بإعطاء المضادات الحيوية لمرضى العناية المركزة كإجراء احترازي لإنقاذ أرواحهم.

وقالت ماري دي سميت الباحثة في مركز اوتريخت الطبي الجامعي في بيان إن استخدام المضادات الحيوية يؤدي بصورة واضحة إلى خفض عدد الوفيات وانه يجب على وحدات العناية المركزة الاستفادة من هذه النتيجة.

وأشارت الدراسة التي نشرت أمس في دورية نيو انغلاند الطبية إلى أن مزايا إعطاء المضادات الحيوية على الفور حتى قبل الإصابة بعدوى تفوق مخاطر احتمال مقاومة أجسام المرضى لهذه المضادات.


وفحصت دي سميت وزملاؤها 600 رجل وامرأة دخلوا العناية المركزة ليومين على الأقل في 13 مستشفى في هولندا لمقارنة آثار العلاج بمضادات حيوية مختلفة.

ووجد الباحثون أن المتطوعين الذين تناولوا مضادات عن طريق الفم على الفور قلت لديهم مخاطر الوفاة بنسبة 11 بالمئة أما الذين تلقوها عن طريق الوريد على الفور فقلت لديهم مخاطر الوفاة بنسبة 13 بالمئة مقارنة بمرضى لم يتلقوا على أي عقاقير.

في الوقت ذاته لم يرتفع عدد حالات العدوى البكتيرية المقاومة للمضادات الحيوية بين المرضى الذين تناولوا العقاقير.

وتعتبر البكتريا المقاومة للعقاقير مشكلة متنامية في المستشفيات على مستوى العالم وتفضي العدوى بها إلى وفاة نحو 19 ألفا سنويا في الولايات المتحدة بينما يصاب بالعدوى أكثر من 4000 سنويا في بريطانيا.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن العدوى التي تحدث في المستشفيات سبب رئيسي للوفاة والإعاقة على مستوى العالم ويقول الخبراء إن الممارسات السيئة في المستشفيات تنشر بكتيريا خطرة.
XS
SM
MD
LG