Accessibility links

logo-print

انتحارية بالكاظمية توقع نحو 114 شخصا بين قتيل وجريح


أكد مصدر أمني في وزارة الداخلية رفض الكشف عن اسمه أن 40 شخصا من زوار الإمام موسى الكاظم لقوا حتفهم بينهم 26 ايرانيا، وجرح 72 آخرون بينهم 22 إيرانيا عندما فجرت انتحارية ترتدي حزاما ناسفا نفسها في احدى مواكب العزاء قرب باب القبلة المؤدي إلى ضريح الإمام الكاظم.

فيما أشار الناطق باسم قيادة عمليات بغداد اللواء قاسم عطا في تصريحات صحافية الى ان حصيلة الانفجار بلغت 35 قتيلا و79جريحا معظمهم من الايرانيين.

من جانبه أكد شاهد عيان من موقع الانفجار أن انتحارية فجرت نفسها قرب باب القبلة المؤدي الى ضريح الامام الكاظم واضاف في حديث لاذاعتنا.

المواطنون استنكروا حادث التفجير وألقوا باللائمة على الأجهزة الأمنية، مطالبين بمحاسبة عناصر تلك الأجهزة المتواجدين قرب منطقة الانفجار لمنع تكرار مثل تلك الحوادث.

وقد أصدرت قيادة عمليات بغداد بيانا منعت بموجبه دخول المركبات إلى مدينة الكاظمية بعد وقوع الانفجار علما بأنها كانت قد اغلقت الشوارع المؤدية الى المدينة منذ ثلاثة أيام.

ويعد هذا الانفجار الأعنف منذ التفجيرات التي شهدتها المدينة في عاشوراء عام 2004وتزامنا مع تصريحات الناطق باسم قيادة عمليات بغداد اللواء قاسم عطا الذي اكد خلال زيارته إلى المدينة يوم السبت أن مدينة الكاظمية احيطت بتدابير أمنية مشددة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر احمد:

XS
SM
MD
LG