Accessibility links

الحزب الإسلامي يشدد على تمسك كتلته بحقها في تسمية المرشح لرئاسة البرلمان


أكد القيادي في الحزب الإسلامي، والنائب عن جبهة التوافق العراقية أسامة التكريتي، تمسك كتلته النيابية بحقها في تسمية المرشح لشغل منصب رئيس مجلس النواب.

وقال في حديث لـ "راديو سوا": "مسألة من يخلف محمود المشهداني في رئاسة مجلس النواب لها محددات، من أبرزها وبحسب ما اتفق عليه في العملية السياسية الجارية أن تكون رئاسة المجلس من حصة جبهة التوافق على وجه التحديد، وتقرر تسمية المرشح وتطرحه أمام البرلمان".

وحول إمكانية تسمية مرشح من الحزب الإسلامي، أوضح التكريتي القول: "الحزب الإسلامي مكون مهم في التوافق، وليس ممنوعا من ترشيح من يراه مناسبا من داخل الحزب أو من بين أعضاء الجبهة، مادام المرشح يتمتع بمؤهلات تمنحه موافقة أعضاء البرلمان".

هذا وأبدى أعضاء في التجمع التنسيقي البرلماني الذي يضم القوى الممثلة للعرب السنة في البرلمان، رغبتهم في طرح مرشحهم لشغل منصب رئيس مجلس النواب.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG